أخر الاخبار

قصة السارق والعجوز السارق نزل إحدى العجائز فوجدها مستيقضة صرخ في وجهها

قصة السارق والعجوز السارق نزل إحدى العجائز  فوجدها مستيقضة  صرخ في وجهها

دخل سارق منزل إحدى العجائز فوجدها مستيقضة ، صرخ في وجهها : لماذا انتي مستيقظة أيتها العجوز الشمطاء ؟! فعرفت العجوز انه لص فقالت له : يا ولدي يبدو بأنك ابن ناس و شخص محترم وصالح وأنا متأكدة بأنّ الظروف الصعبة هي اللتي أجبرتك على السرقه وجعلتكَ لصاً ! إيه ياولدي أنا أعرف أن الحياة صعبةو لا تطاق ، اسمع ياولدي يوجد لدي الكثير من المال والمجوهرات خذهم كلهم مباركين لك من كل قلبي ..فأنا أيامي أضحت معدودة ولا حاجة لي بهم ولن آخذهم معي إلى قبري 😢 لكن أرجوك ياولدي قبل أن تغادر سأطلب منك طلباً : منذ قليل كنت احلم بحلم مزعج واستيقظت من نومي مرتعبة واريد منك تفسير هذا الكابوس . قال اللص في نفسه: يبدو مؤمنًا بالخرافات ، أنت لا تعرف ما الذي تتحدث عنه ، لكنني سأستمع إليها وأحاول معرفة ما هو هذا الحلم قالت له : يابني انا كنت احلم بأنني أمشي على حافة نهر وفجأه تزحلقت رجلي وكنت على وشك السقوط في النهر فأصبحت أصرخ وأصرخ وأصرخ و بصوت عالي واقول : النجدة ياعبووود أنقذني ياعبووووود والسارق يسألها بلهفة :من هو عبود أيتها العجوز ؟!!! وفجاة أتى عبود و أولاده من الطابق الثاني وأمسك باللص وبدأ يضربه ضرباً مبرحاً قالت العجوز يكفي يا عبود ياإبني حرام عليك سيموت الولد بين يديك !! رد السارق قائلاً : اضرب ياعبود اضرب ، أنا أستحق كل هذا

أجئت أسرق أم أفسر أحلام للعجائز !! للمزيد من القصص👉


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-